وذكر ويل كاثكارت، رئيس واتساب، أن الخاصية ستجمع المجموعات، التي تضم بحد أقصى 256 مستخدما، تحت مظلات أكبر حيث يمكن للمسؤولين عن إدارتها إرسال إشعارات لتجمع يضم الآلاف.

    وأضاف كاثكارت في مقابلة مع رويترز أنها “مخصصة للمجتمعات التي أنت جزء منها بالفعل في حياتك وتقوم باتصال خاص”، مشيرا إلى أنواع أخرى مشابهة من أطر الاتصال مثل سلاك أو ميكروسوفت تيمز.

    وقال إنه لا توجد خطط حالية لفرض رسوم على الخاصية الجديدة التي يتم اختبارها بشكل تجريبي مع عدد صغير من المجتمعات العالمية لكنه لم يستبعد توفير “ميزات خاصة للمؤسسات” في المستقبل.

    وذكرت خدمة التراسل، المشفرة بين المرسل والمستقبل ولديها نحو ملياري مستخدم، أن ميزة المجتمعات ستكون مشفرة أيضا من الطرفين.

    وكشف مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة ميتا، في تدوينة اليوم الخميس، أن (مجتمعات) ستعمل خلال الأشهر القادمة.

    وأضاف أن ميتا ستنشئ ميزات تراسل مجتمعية لفيسبوك ومسنجر وإنستغرام.

    شارك.