صرح نائب وزير الإسكان للمشروعات القومية خالد عباس ردًا على سؤال طرح خلال فعاليات الملتقى العقاري المصري السعودي الذي تم إقامته مساء اليوم الأحد بحضور العديد من الشركات السعودية، أنه لن يتم إجراء أي تعديل على الشروط البنائية الجديدة سواء في القاهرة أو المحافظات، لكونها أحد وسائل الضبط الخاص بالبناء خصوصًا في المناطق التي شهدت عشوائية كبيرة خلال السنوات الماضية.

    كما صرح عباس خلال كلمته في المؤتمر أنه سيصدر قرارات بإقامة 3 مدن جديدة، بخلاف 14 مدينة تم الانتهاء منها خلال الـ 8 سنوات، ليصل عدد المدن الجديدة لـ 43 مدينة جديدة، استثمارات عمرانية بقيمة 150 مليار جنيه هذا العام 2022، وهو رقم ينمو سنويًا، وجرى الانتهاء من تخصيص 600 ألف وحدة سكنية.

    كما أضاف خلال كلمته أن مصر تنتج 32 مليون متر مكعب يوميًا، وخلال الوقت الراهن يتم تحلية حوالي 1.4 مليون متر مكتب وتسعى للوصول إلى 6 مليون متر مكعب يوميًا خلال الـ 10 سنوات القادمة، وهو ما سيحقق نهضة عمرانية ضخمة، حيث واصلت الدولة توسيع حجم الإنفاق في البنية الأساسية لتهيئة المناخ الاستثماري في البلاد.

    وأشار إلى أن الأراضي سيتم طرحها إلكترونيًا، بأسعار ميسرة، وبشفافية عالية تسهيلًا على المطورين العقاريين، وأكد أن زيادة عد الشركات سيتطلب وضع ضوابط جديدة وجرى الاتفاق على تلك الضوابط مع المطورين والمستثمرين حتى يكون هناك حوار حقيقي بين الدولة والقطاع الخاص لتحقيق أقصى استفادة للجميع.

    إقرأ تفاصيل التقديم لحجز شقق الإسكان الاجتماعي بـ5 محافظات لمحدودي ومتوسطي الدخل

    شارك.