وكان الاتحاد الإنجليزي للسكواش أعلن، الاثنين، أن الشوربجي البالغ من العمر 31 عاما، سوف يلعب في بطولات السكواش “تحت علم إنجلترا”.

    وفي تصريحات للشوربجي بثتها وسائل إعلام بريطانية، الاثنين، قال: “إنجلترا أعطتني الدعم الذي أحتاجه… ولسنوات طويلة لم يفكر فيّ أحد (في مصر)، وكان واجباً أن يأتي الوقت الذي أفكر فيه في نفسي”.

    وأضاف: “كنت أتضايق بشدة عندما أصل إلى مطار بلدي وأجد صوراً للاعبي مصر وأنا الوحيد الذي لا توجد له صورة”.  

    ويعد الشوربجي، المولود بمحافظة الإسكندرية الساحلية واحداً من أكثر لاعبي السكواش تتويجاً، حيث قضى 50 شهراً في المركز الأول عالمياً بين 2014 و2021.

    وفاز اللاعب المقيم في بريسول الإنجليزية، والذي عاش أكثر من نصف عمره في إنجلترا حسبما يقول، ببطولة بريطانيا المفتوحة ثلاث مرات ويمتلك 44 لقباً احترافياً باسمه.

    ولاحقاً الاثنين، رد الاتحاد المصري للسكواش في بيان على تمثيل الشوربجي لإنجلترا وجاء فيه أن “كل لاعب محترف له قناعاته الشخصية”. 

    وأوضح الاتحاد في بيانه أن اللاعب كان “قام ببدء الإجراءات للحصول على الجنسية البريطانية والتي ساعده فيها أحد زملائه من اللاعبين الإنجليز وكان من تسهيلات الحصول عليها اللعب باسم المنتخب الإنجليزي وكان متوقعاً أن يمثل إنجلترا في أي مناسبة قادمة”.

    وأضاف أن “مصر لديها العديد من اللاعبين الموهوبين بدليل وجود 6 لاعبين مصريين ضمن أفضل 10 لاعبين على مستوى العالم في التصنيف الدولي وهم جميعاً محترفون”.

    فيما قال الشوربجي في تصريحاته إنه “أكثر لاعب مصري في التاريخ يفوز ببطولات للمحترفين، لكني لم أحظ براعٍ مصري طيلة مشواري الرياضي”.

    وبعد قرار اللاعب، أكد ناديه المحلي في مصر، نادي “هليوبلس”، فسخ تعاقده معه وخاطب الاتحاد بأن يحفظ له حقه.

    وعلى منصات التواصل الاجتماعي في البلد العربي الأكثر سكاناً بما يتجاوز 100 مليون نسمة، انتقد مستخدمون مصريون خطوة اللاعب الدولي، علماً أن اللعبة في مصر لا تحظى بشعبية كبيرة مثل كرة القدم على الرغم من تصدر المصريين لقائمة أبطال اللعبة في العالم.

    وكتب أحد المستخدمين على موقع فيسبوك “مصر ولاّدة.. مع السلامة.. هل يأتي لنا بميداليات أولمبية .. إنها لعبة يتفرج عليها ثلاثة أشخاص”.

    ومن جهته علّق نجم كرة القدم المصري السابق والاعلامي الرياضي البارز أحمد حسام المعروف بـ”ميدو”، على قرار الشوربجي في برنامجه على إحدى القنوات الفضائية المصرية ووصفه بأنه “أكبر قرار خاطئ اتخذه (الشوربجي) في حياته”.

    وأضاف ميدو: “أكبر شرف لأي رياضي أنه يفوز ببطولات مع بلده التي ولد فيها”.

    واختتم تصريحاته متوعداً الشوربجي بالخسارة عندما يلعب تحت علم إنجلترا ضد أحد اللاعبين المصريين.

    شارك.