وبعد رفضهم العرض الأول، قدم بايرن ميونيخ الألماني عرضا ثانيا للتعاقد مع ماني، قيمته 23 مليون جنيه أسترليني، مع إضافات غريبة، تصل إلى 6.5 مليون جنيه أسترليني، في حال حقق بايرن ميونيخ دوري أبطال أوروبا، وأحرز ماني جائزة الكرة الذهبية.

    ووفقا لصحيفة “ميرور”، اعتبرت إدارة ليفربول العرض “مزحة”، بسبب القيمة المنخفضة جدا للتعاقد مع ماني، وبسبب الشروط الغريبة للإضافات.

    ووفقا للصحيفة، فإن المدير الرياضي لليفربول جوليان وارد رفض مقابلة المدير الرياضي لبايرن ميونيخ، حسن صالحميدزيتش، إن لم يكن لديه عرض يضاهي تقييم ليفربول لنجمهم السنغالي، والذي يتجاوز عن 40 مليون جنيه أسترليني.

    وتزيد الضغوطات على ليفربول، بسبب موافقة ماني على بنود عرض بايرن ميونيخ الشخصية، والتي تشمل راتبا ضخما بثلاث أضعاف راتبه الحالي في ليفربول.

    وأكدت مصادر مقربة من “الريدز” أن إدارة النادي غاضبة من تصرفات بايرن ميونيخ، ومن عروضهم “الهزيلة” للتعاقد مع اللاعب، والتي لا تتماشى مع مكانة اللاعب العالمية.

    يذكر أن في حال بقاء ماني مع ليفربول الموسم المقبل، قسيكون بإمكانه الانتقال مجانا في صيف 2023، عند انتهاء عقده.

    شارك.