وأعلنت مجلة “فرانس فوتبول” المسؤولة عن منح جائزة الكرة الذهبية كل عام، عن لقاء مطول مع محمد صلاح، لعدد يونيو 2022 الذي سيصدر السبت المقبل.

    ونشر حساب المجلة الرسمي على تويتر يوم الخميس غلاف العدد المقبل الذي تصدره صلاح.

    وكتبت المجلة على غلافها مقولة صلاح خلال المقابلة المرتقبة: ” أريد أن يتم الاعتراف بي كأفضل لاعب في العالم”.

     

    وقال رئيس تحرير المجلة، باسكال فيريه، إن صلاح سيتحدث عن “إحباطاته” هذا الموسم، بالإضافة إلى حديثه عن رؤيته للمستقبل، واستعداداته.

    وكان صلاح قد لاقى انتقادات من جماهير ليفربول، بسبب حديثه المتكرر عن كونه أفضل لاعب في العالم، وفقا له، وعن رغبته بالتتويج بالكرة الذهبية، في أكثر من مناسبة.

    وتترقب الجماهير حديث صلاح عن أزمة تجديد العقد مع فريقه ليفربول، والتي امتدت لأشهر عديدة، ولم يتم حلها حتى الآن.

    شارك.