(CNN)– حذرت وكالات الأمن الأمريكية، يوم الثلاثاء، من أن قراصنة تدعمهم الحكومة الصينية قد اخترقوا شركات اتصالات كبرى، من بين مجموعة من الأهداف في جميع أنحاء العالم.

    ووفقا لبيان صادر عن مكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالتي الأمن القومي والأمن السيبراني والبنية التحتية، اعتمد القراصنة على استغلال العيوب في برامج أجهزة التوجيه (router) وغيرها من معدات شبكة الإنترنت، ولم يحدد البيان هوية ضحايا القرصنة.

    وتنفي الحكومة الصينية بشكل روتيني مزاعم القرصنة.

    ويعتبر البيان هو الأحدث في سلسلة من التحذيرات الصادرة عن مسؤولي الأمن السيبراني في الولايات المتحدة بهدف التقليل من تأثير جهود القراصنة و العملاء الأجانب للتسلل إلى شبكات الكمبيوتر الرئيسية وجمع البيانات بهدف التجسس أو لأغراض أخرى.

    وكان نائب مدير مكتب التحقيقات الفدرالي بول أباتي ذكر، في خطاب ألقاه في أبريل/ نيسان، أن الصين “تقوم بعمليات اختراق إلكترونية أكثر من جميع الدول الأخرى مجتمعة”.

    شارك.