دفعت أسعار الوقود القياسية التضخم إلى 8.6٪ لمدة 12 شهرًا انتهت في مايو بالولايات المتحدة، وهي نسبة أعلى من شهر أبريل، وفقًا لأحدث مؤشر أسعار المستهلكين.

    وتعتبر نسبة التضخم بـ8.6٪ الأعلى منذ عام 1981، لكن مؤشر أسعار المستهلكين يشير إلى أن التضخم كان واسع النطاق، ليشمل أيضًا قطاع الطعام والسكن.

    الأسعار القياسية والتضخم العالي هو ما يدفع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى رفع سعر الفائدة بشكل حاد، في محاولة للسيطرة على التضخم والأسعار المرتفعة.

    شارك.