أعلن رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي اليوم، أنه في إطار حرص البلاد لجعل أسعار الطاقة والوقود في مستويات مقبولة، فقد تم اتخاذ قرار بتأجيل زيادة أسعار الكهرباء للمرة الثالثة على التوالي حرصًا على المواطن.

    وجه الرئيس حديثه لرئيس مجلس الوزراء، “مش خدتوا قرار متزودوهاش، اتكلمت مع الدكتور مصطفى دى 3 مرة نأجل البرنامج علشان منحملش على الناس، بتكلم على 17 مليون مشترك بتدفع أقل من 50% من الطاقة، مش بقول كده إن الدولة بتمن على شعبها، لكن بنحاول نخلى فاتورة الأعباء على الناس ما أمكن مناسبة”.

    جاءت تلك التصريحات من سيادة الرئيس خلال فعاليات افتتاح مشروعات إنتاج الثروة الحيوانية والألبان، وأشار إلى أن برنامج الكهرباء تم تأجيله للمرة الثالثة على التوالي على الرغم من ارتفاع تكلفته على البلاد، قائلًا، ” التكلفة زادت والغاز اللى بيستخدم في الكهرباء زاد، الهدف من النقاش أن كان الأول 5 دولارات للوحدة دلوقتى بنتكلم في 21 دولارا، وكانت أقل من تكلفتها بتباع للناس طيب لما بقت 214 دولار تساوى كام؟”.

    إقرأ بشري سارة من الرئيس السيسي.. اللي بيشتكي من عملية كبيرة يقدم للعلاج وتتنفذ فورًا

    شارك.