وأعلن الضباط في مركز شرطة ماتسودو هيغاشي وسط اليابان، أنهم اعتقلوا ميتسونوبو هينو (72 عاما)، للاشتباه في إقدامه على تعليق دمية من القش على شجرة مقدسة في ضريح، وفوق وجهها صورة تشبه وجه بوتن.

    ويعتبر هذا الفعل شكلا تقليديا لـ”إلحاق اللعنة” بالشخص الذي تمثله الدمية، وفق معتقدات يابانية قديمة.

    والتقطت عدة كاميرات أمنية في المنطقة المجاورة شخصا يشبه هينو قرب الضريح، مما أدى إلى اعتقاله، حسبما أكدت صحيفة “أساهي” اليابانية.

    ومنذ منتصف مايو، تم اكتشاف حوالي 10 حوادث مماثلة في مختلف الأضرحة في ماتسودو، وتحقق الشرطة في أي صلات لها مع قضية هينو.

    شارك.