ووجدت الأستاذة المساعدة في علم الحركة، أماندا بالوش، أن البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما والذين يسيرون ما بين 6000 و8000 خطوة يوميا، يقللون من خطر الإصابة بسكتة دماغية أو نوبة قلبية بنسبة 40 إلى 50 في المئة، مقارنة بكبار السن الذين يسيرون 2000 خطوة فقط في اليوم.

    وقالت بالوش تعليقا على نتائج الدراسة التي نشرت في مجلة “Circulation”: “رصدنا لدى من يسير هذا العدد من الخطوات خطرا أقل للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية لدى متابعة المشاركين في الدراسة على مدى 6 سنوات”.

    وأشارت بالوش إلى مراجعة لبيانات ما يقرب من 50000 شخص في أربع قارات مختلفة خلال بحثها، أكد أن 6000 خطوة يوميا تساهم بشكل كبير في تخفيض فرص الموت بأمراض القلب والأوعية الدموية والوفاة المبكرة بسبب الجلطات.

    كذلك أشارت بالوش إلى عدم وجود رابط بين المشي بشكل أسرع أو أبطأ على الفائدة التي تجنى من هذا النشاط.

    شارك.